شباب المناصير

بسم الله الرحمن الرحيم
اهلا وسهلا بكم في داركم العامرة
ونتشرف بزيارتكم وندعوكم للتسجيل
ومرحبا بكم في رحاب شباب المناصير

ديار ود قمر شمس لاتغيب من اعز دياري انا منصوري موقد نار

المواضيع الأخيرة

» ديوان الشاعر عنتره بن شداد الجزء الثاني
الخميس مارس 08, 2012 3:29 am من طرف ابوحسين

» ديوان عنتره بن شداد الجزء الاول
الخميس مارس 08, 2012 3:28 am من طرف ابوحسين

» عابرة مشتاق للبلد
الإثنين فبراير 27, 2012 2:31 am من طرف ابوحسين

» لحظة شعور وبركان الحنين
الأحد فبراير 26, 2012 5:28 pm من طرف ابوحسين

» شاعر العابرات محمداحمد علي الحبيب
الأحد فبراير 26, 2012 5:19 pm من طرف ابوحسين

» مخاض الشعر إن يأتي صبيا للاخ الشاعر محمد المظلي
الخميس أغسطس 18, 2011 8:31 am من طرف ابوحسين

» إبن عبقر للاخ الشاعر محمد المظلي
الخميس أغسطس 18, 2011 8:29 am من طرف ابوحسين

» ردا على الشاعرة روضة الحاج للاخ الشاعر محمد المظلي
الخميس أغسطس 18, 2011 8:26 am من طرف ابوحسين

» فريضتي للاخ الشاعر محمد المظلي
الخميس أغسطس 18, 2011 8:23 am من طرف ابوحسين

التبادل الاعلاني

سبتمبر 2017

الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
    123
45678910
11121314151617
18192021222324
252627282930 

اليومية اليومية


عندما يرحل الحب

شاطر
avatar
ابوحسين
المدير العام
المدير العام

عدد المساهمات : 290
نقاط : 900
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 25/03/2010
الموقع : http://almanasirnew.my-rpg.com/

عندما يرحل الحب

مُساهمة  ابوحسين في الإثنين ديسمبر 06, 2010 2:58 pm

عندما يرحل الحب

كيف للروح ان تحزن؟
ولماذا تحزن؟

وما أكثر مايؤلمها لدرجة ان تجعل الأحداث تلمح قهرا؟!!!
وما الشيء الذي يشعرها بأن القلب يبكي بدموع كدموع العين؟!
أيكون فقدان الأمل هو السبب ؟!
ومتى يفقدالأمل ؟!

أظنني أتلقي الآن جواباً من روحي
التي تبكي....
يخبرني بأنه رحيل الحب...

إن الروح يقتل أملها..رحيل ذلك الكائن الحي
الذي كان ينبض بداخلها ..
وفجأة يختفي هذا الكائن دون سابق
إنذار لأي سبب من أسباب القدر ..

وقد كان ذلك ماحدث مع روحي التي كانت تحلم... وتحلم.....
وتضحك... في وجه الألم مهما كان كبيراً...
لقد كانت تحيا في عالم آخر ..
عالم مختلف تماما عن الذي نعيشه في واقعنا...

ولكنه في لمحة تركني ورحل.. بعد أن أعطيته عمري...
خدعني ورحل ... بعد أن سلمته روحي ... هجرني ورحل..

أنا لست أسأله كيف لك أن تفعل ذلك بي ...
كيف لك أن تنساني ... أن تقتل في داخلي أحلامي..
كيف أغمض ثانية لأحتضنك برموش عيوني....
وحين أفتحها مرة آخرى.... أجد أني فقدتك للأبد ..
أني لا أناديك .... لا أرجوك أن تعود ... ولكنني أسأل فقط...

كيف للروح أن تثق بحب غير صادق ....
وهي التي يقال عنها بأنها تعلم ... وتشعر...
وتعرف.... متى يدق القلب ... ومتى يصدق الأحساس...
ومتى تباح الأحلام .....

كيف لتلك الروح أن تُرمي على قارعة الطريق
بعد أن أفنت كل طاقتها في العطاء....
ولم تجد شيئاً سوى الخداع والألم والدموع...
كل ذلك يحدث للروح... عندما يرحل الحب...
عندما تموت أجمل اللحظات في لحظه...
لا تستحق أن نعيشها ...!!!!

لكن برغم أن روحي الآن تبكي إلا أنها...
تطرح علي سؤالاً في كل ثانية
تمر على عمر حزني ...
ترى أيعود من يرحل ؟ أم أن الرحيل حين يكتب
على الجبين فإنه يرافق الروح إلى الأبد؟؟


    الوقت/التاريخ الآن هو الأحد سبتمبر 24, 2017 11:47 pm